شعر جاهلي عن الام , قلب الام

u19

كان المعرى شاعرا و لغويا و فيلسوفا و كاتبا عربيا فالعصر العباسى احمد
بن عبدالله بن سليمان الكودا تنوك الما على يدعي برهين المحبسين.
وذلك لأنة عاد من بغداد و لم يعتزل من اهلها حتي و فاتة و كان محبوسا
فى بيت =و أعمي و كتب الكثير من القصائد عن و الدتة منها:

القصيده الأولى:

وأعط اباك النصف حيا و ميتا
وفضل عليه من كرامتها الأما
أقلك خفا اذا اقلتك مثقلا
وأرضعت الحولين و احتلمت تما
وألقتك عن جهد و ألقاك لذة
وضمت و شمت مثلما ضم او شما
قصيده لإبراهيم المنذر عن الأم
أغري امرؤ يوما غلاما جاهلا
بنقودة حتي ينال فيه الوطر
قال ائتنى بفؤاد امك يا فتى
ولك الدراهم و الجواهر و الدرر
فمضي و أغمد خنجرا فصدرها
والقلب اخرجة و عاد على الأثر
لكنة من فرط دهشتة هوى
فتدحرج القلب المعفر اذا عثر
ناداة قلب الأم و هو معفر
ولدى حبيبي هل اصابك من ضرر
فكأن ذلك الصوت رغم حنوه
غضب السماء على الولد انهمر
فاستسل خنجرة ليطعن نفسه
طعنا سيبقي عبرة لمن اعتبر
ناداة قلب الأم كف يدا و لا
تطعن فؤادى مرتين على الأثر

شعر جاهلي عن الام

قلب الام


12369 شعر جاهلي عن الام , قلب الام U19



12369 1 شعر جاهلي عن الام , قلب الام U19


12369 2 شعر جاهلي عن الام , قلب الام U19

شعر جاهلي عن الام , قلب الام